تابعونا:
طالعوا أخر الأخبار الرياضية على موقع www.jbcsport.net
زوجة ابن القذافي ( صور )

زوجة ابن القذافي ( صور )

2011-03-01 18:22

المدينة نيوز - أدى خبر رفض السلطات اللبنانية السماح لطائرة ليبية خاصة تقل اللبنانية الين سكاف زوجة هانيبعل القذافي، ابن الرئيس الليبي معمر القذافي، بالهبوط في مطار بيروت الدولي، الى تسليط الأضواء على عارضة الأزياء اللبنانية السابقة التي ولدت وعاشت طفولتها في بلدة سبعل في قضاء زغرتا، ولم تتوقف عن زيارة لبنان بعد زواجها من ابن القذافي.
وقبل اندلاع الثورة الليبية تردد اسم سكاف مرتين في وسائل الإعلام، الأولى عندما احتجزت الشرطة في لندن هانيبعل القذافي ليلة في قسم الشرطة، بعد أن تلقى أفرادها نبأ عن سماع صوت اعتداء في إحدى غرف فندق «كلاريدج» في لندن، بينما كانا هناك لقضاء عطلة عيد الميلاد.
وقال شهود عيان انه تم استدعاء أفراد من الشرطة بعد سماع صوت شجار في إحدى الغرف في الفندق، من دون أن يعلموا في بداية الأمر أن المتواجدين في الغرف هما هانيبعل القذافي وزوجته عارضة الأزياء الين سكاف.
وقد تم إيقاف هانيبعل وحراسه الشخصيين بعد محاولتهم منع الشرطة من الدخول الى الغرفة، وقد وجدت الزوجة الين سكاف تنزف دما من أنفها، وبدت عليها علامات العنف.
وأطلقت الشرطة سراح هانيبعل القذافي بعد أن قضى ليلة في الحجز، بعد أن قالت زوجته انها وقعت وما جرى كان مجرد حادث خال من أي عنف أو اعتداء.
والمرة الثانية التي تم فيها تداول اسم ألين سكاف كان بعد توقيفها في جنيف، مع زوجها، بتهمة إساءة معاملة اثنين من خدمهما. وقد أخلي سبيلهما بعد ثلاثة أيام بكفالة نصف مليون فرنك سويسري (334 ألف يورو). وتسببت القضية بأزمة ديبلوماسية خطيرة بين برن وطرابلس التي احتجزت في المقابل رجلي اعمال سويسريين افرج عنهما بعد تمضية عقوبة بضعة أشهر في السجن.
وكانت صحف لبنانية وعربية عدة نشرت، في اليومين الماضيين، تحقيقات عن سكاف، أبرز ما جاء فيها أنها «فتاة ثلاثينية ترعرعت في بلدة سبعل، بعدما نزح أهلها من منجز في عكار إلى مسقط رأس جدتها لوالدتها»، وهي «شغلت معها بلدة سبعل، فتسمر أهلها أمام الشاشات لمتابعة التطورات في ليبيا، فيما تعليقاتهم تنوعت حول الموضوع، فمنهم من تمنى لو تترك الين زوجها وتعود إلى لبنان احتجاجا على ما يجري من مجازر هناك، ومنهم من اعتبر أن الأمر لا يعنيه، فيما رأى البعض الآخر أن عليها العودة مع ولديها».
وأشارت هذه التحقيقات الى أن الين «بعدما تزوجت من هانيبعل القذافي، ترددت لفترات متقطعة على البلدة، وكان أهلها وأقرباؤها يقومون بزيارتها في ليبيا بشكل دوري، وكانت عندما تأتي إلى لبنان تمضي نحو شهر أو أكثر متنقلة بين الفيلا التي تملكها في أدما ومنزل أهلها في سبعل».

وذكرت سيدة من البلدة أن «آخر مرة شاهدت فيها الين كانت عند مصور في زغرتا، حيث كانت تلتقط الصور لولديها هانيبعل جونيور واليسار لمناسبة أحد الشعانين». ويقول بعض أقرباء الين إنها مازالت في ليبيا، وأنها لا تحاول العودة إلى لبنان، بل تريد أن تبقى إلى جانب زوجها . " انترنت "

 

 شاهدوا الصور :

أرسل خبر

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

يمكنك أيضا قراءة X

النسور سعيد بإقرار قانون منع الإرهاب


اقرأ المزيد